خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 43
الثلاثاء, 21 حزيران/يونيو 2016 23:35

هل يجوز دفع الزكاة لمن كان يتعامل بالربا؟

Written by 
Published in البورصة

السؤال : هل يجوز دفع زكاة المال في دفع مديونية بطاقة ائتمان؟

الجواب :

الحمد لله

أولاً :

يحرم التعامل "ببطاقة الائتمان" المشتملة على فرض غرامة مالية عند التأخر في سداد القرض ؛ لأنه شرط ربوي محرم .

وقد سبق تفصيل الكلام على هذه البطاقات في جواب السؤال (106245).

 ثانياً :

من مصارف الزكاة التي بينها الله في كتابه " الغارمين " ، والغرم هو الدَّين ، فمن استدان لدفع حاجته وقضاء مصالحه ، ثم عجز عن سداد الدين ، فإنه يعطى من مال الزكاة ما يسدد به دَينه ، وبالمقدار الذي عجز عن تسديده .

ويشترط لدفع الزكاة للمدين الغارم :  أن لا يكون دَينه في معصية ، فمن غرم في معصية ، كالخمر ، والقمار ، والربا ، فلا يجوز إعطاؤه من الزكاة إلا إذا تاب ، وأقلع عن هذه المعصية وندم عليها ، وعزم على عدم فعلها مرة أخرى ، فلا حرج من إعطائه من الزكاة وإعانته على التوبة .

قال المرداوي : " إذَا غَرِمَ فِي مَعْصِيَةٍ لَمْ يُدْفَعْ إلَيْهِ مِنْ الزَّكَاةِ ، بِلَا نِزَاعٍ ". انتهى "الإنصاف" (3/ 247)

وقال الشوكاني : " وأما اشتراط كونه في غير معصية فصحيح ؛ لأن الزكاة لا تصرف في معاصي الله سبحانه ، ولا فيمن يتقوى بها على انتهاك محارم الله عز وجل". انتهى "السيل الجرار" (2 / 59).

وينظر جواب السؤال (99829) .

وبما أن أخذ القرض عن طريق " البطاقة الائتمانية " محرَّم ؛ فلا يجوز تسديده من مال الزكاة ، إلا إذا تاب من ذلك ، وندم ، وعزم على عدم العودة إلى هذه المعصية ، ففي هذه الحال يعطى من مال الزكاة ليسدد قرضه .

قال الماوردي : "  فَإِنْ لَمْ يَتُبْ مِنْهَا ، وَكَانَ مُصِرًّا عَلَى تِلْكَ الْمَعْصِيَةِ لَمْ يَجُزْ أَنْ يُعْطَى مِنْ سَهْمِ الْغَارِمِينَ ؛ لِأَنَّهُ مَمْنُوعٌ مِنَ الْمَعْصِيَةِ ، فَلَا يَجُوزُ أَنْ يُعَانَ عَلَيْهَا بِتَحَمُّلِ الْغُرْمِ فِيهَا ". انتهى "الحاوي" (8 / 508) .

وقال الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله :

"مسألة : من غرم في محرم هل نعطيه من الزكاة؟

الجواب : إن تاب أعطيناه ، وإلا لم نعطه ، لأن هذا إعانة على المحرم ، ولذلك لو أعطيناه استدان مرة أخرى" انتهى .

"الشرح الممتع" (6/235) .

وقال الدكتور عمر سليمان الأشقر : " ومن ادَّان بالربا فلا يجوز قضاء دينه من مصرف الغارمين في الزكاة ، إلا إذا تاب وأناب من التعامل بالربا " انتهى .

من ضمن "أبحاث الندوة الخامسة لقضايا الزكاة المعاصرة" صـ210 .

والله أعلم

الإسلام سؤال وجواب

Read 14736 times

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit. Mauris orci enim, consequat ac facilisis ut, semper vel sem. Nunc malesuada eleifend purus sed ultricies. Vestibulum eu mi tortor, ornare pellentesque tortor. Aliquam convallis lacus non urna iaculis ultrices. Etiam molestie purus eget arcu volutpat nec luctus quam sodales.

8434 comments

  • Comment Link Shayla الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 18:52 posted by Shayla

    I am really thankful to the holder of this web site who has shared this
    wonderful paragraph at at this place.

  • Comment Link Alberto الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 17:58 posted by Alberto

    Sweet blog! I found it while searching on Yahoo News.
    Do you have any suggestions on how to get listed in Yahoo
    News? I've been trying for a while but I never seem to get there!
    Cheers

  • Comment Link Jeffery الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 17:56 posted by Jeffery

    Hey there I am so excited I found your weblog, I really found you by error, while I was looking
    on Yahoo for something else, Nonetheless I am here now and would
    just like to say thanks for a incredible post and a all
    round interesting blog (I also love the theme/design), I don’t have time to
    read it all at the moment but I have book-marked it and also added in your RSS
    feeds, so when I have time I will be back to read a great deal more,
    Please do keep up the fantastic b.

  • Comment Link Rosie الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 17:36 posted by Rosie

    Great post.

  • Comment Link hut mo bung الأحد, 24 أيلول/سبتمبر 2017 17:16 posted by hut mo bung

    Fantastic website. Lots of useful information here. I'm sending it to
    a few buddies ans also sharing in delicious. And of course, thanks in your effort!

Leave a comment

Make sure you enter the (*) required information where indicated. HTML code is not allowed.